نصائح ذهبية

  • Posted on:  السبت, 01 تشرين2/نوفمبر 2014 14:13
  • كتبه 


هاأنت اليوم وقد وضعت بإصبعك خاتما جميلا كهدية رائعة من فتى أحلامك-زوج المستقبل- أرجو أن تعتبريه تحفة نادرة وغالية بغض النظر عن قيمته المادية، لأن خاتم الخطوبة أو هدية الزواج لاتقدر إلا بقيمتها المعنوية.


فقد تكون هديتك من الماس أو اللؤلؤ والمرجان أو الياقوت أو الزمرد أو غير ذلك من الأحجار النفيسة أو الكريمة، أو حتى من الذهب الخالص فماعليك سوى الاعتزاز بها والمحافظة عليها حيث أن قيمتها سترتفع كلما قمت بلبسها والسعادة تغمرك لأنها تمثل ذكرى عزيزة على نفسك.
لاتطلبي المستحيل فإن هناك من خطبت بخاتم من فضة وعاشت سنين عديدة وعمر مديد مع نصفها الآخر يكلل الحب والوفاق حياتهما الزوجية. وكم من فتاة كان مهرها الألماس ذو البريق الأخاذ ولكنه لم ينفعها وعادت لذويها وهي تقول "آه من الأيام"!!.
عزيزتي:
لاتنسي أن بيتك بحاجة إلى الأثاث والمكملات مثل الستائر والسجاد والثريات والأدوات الكهربائية المختلفة وغير ذلك من تجهيزات المطبخ وأدوات الضيافة والتحف، لذا ينبغي عليك ترشيد صرف مايوجد بحوزتك من أموال، ولاتبذري في صداقك "مهرك"، بل اتبعي نظام الأولويات.
عروستنا الجميلة:
إذا كنت سوف تقيمين في بيت به حديقة، فعليك الاهتمام بتجهيزات الأركان الحالمة حيث تستمتعين بالطبيعة وزقزقة العصافير، وإلا بإمكانك تصميم حديقة داخلية بالنباتات الطبيعية أو الاصطناعية. وبعد الانتهاء من تأمين جميع احتياجاتك، عليك بالاهتمام ببعض التفاصيل والترتيبات المتعلقة بإطلالتك ليلة الحناء ويوم الزفاف.
لقد وددت صحبتك في رحلة التسوق ومشاركتك الرأي في الاستعدادت لإقامة عش هادئ جميل تنعمين فيه بالسعادة مع زوجك ورفيق عمرك، لذلك قمت بإعداد هذا الكتاب خصيصا لتجهيزات العروس من حلي وذهب وفضة وأثاث ومكملات الزينة وخلافه. كما وجدت متعة في مشاركتك وصحبتك قبل موعد زفافك بأسابيع قليلة، لنلقي الضوء على ماتم عمله من تجهيزات ونلبسك ثوب الحناء ثم ثوب الزفاف وأنت تغردين مثلما تغرد عصافير الحب... وهاأنت تدخلين القفص الذهبي.

بحث في الموقع

إعلان

تابعنا على فيسبوك

إعلان