الماء المغلي مرتين يؤدي إلي السرطان

  • Posted on:  الإثنين, 06 تموز/يوليو 2015 10:45
  • كتبه 

كثيرً ما يحدث معك هذا تضعين غلاية الماء لتستمتعي بكوب من الشاي، يبدأ الماء بالغليان،فتنشغلين بشيء أخر، ثم عندما تتذكر ان كنت تريدن فنجانا من الشاي، ويكون الماء قد برد ، فتغليه مرة أخرى، ولكن في المرة القادمة توقفي للحظة ! ولا تغلي الماء نفسه مرة أخرى!

وأن كان قد فات الأوانوفعلت ذلك مرار وتكرارا سابقًا،فقط احذري أن تكرره مرة أخري، إعادة غلي الماء يمكن أن يكون خطيرة للغاية. فتتسألين الآن لماذا؟ - لأنه ببساطة يتم تبديل تكوين الماء عند غليها مرتين

أنت تعرف كيف يتبخر الماء عند الغليان ذلك؟ هذا البخار يتكون من مركبات طيارةعند الغليان، فتتحول إلى غازات وعندما يبرد الماء المغلي، تلك الغازات المتطايرة ، فضلا عن المعادن، ويستقر مرة أخرىفي الماء بتركيز عالي، عند إعادة غلي الماء، تغيير تلك المركبات وتتحول إلي مركبات كيميائية أخرىوهذا التغير يكون مضرًا حقًا

فعندما يتم إعادة غلي الماء، تزداد تلك المواد الخطرة في الماء بدلا من الهروب منه. فما هو نوع من المواد الضارة؟

عادةى عند اعادة غلي الماء يحتوي الماء الذي تعرض للحرارة مرتين علي ::

زرنيخ

النترات

فلوريد

و أنتي على الارجح لن تشتري زجاجة من المياه تحتوي على الزرنيخ، هل؟ بالطبع لا! لذلك، لماذا يجب إعادة غلي الماء إذا كان هناك فرصة أن تحتوي على الزرنيخ؟

الماء المغلي والمعقم بمعني أدق يمكنه الاحتفاظ بالمعادن الصحية كالكالسيوم، ولكن عند غليه مره أخري يمكن لتلك المواد أن تصبح خطيرة ، على سبيل المثال، أملاح الكالسيوم ، فيمكن أن تسبب حصى في المرارة وحصى الكلى .

التعرض للزرنيخ قد يؤدي إلى سمية الزرنيخ، والتي يمكن أن تتطور الآثار الجسدية ببطء على مدى عدة سنوات، تبعا لمستوى التعرض للمخاطر.

وتشمل مخاطر سمية الزرنيخ الاعتلال العصبي المحيطي، وأعراض الجهاز الهضمي، والآفات الجلدية، والسكري، والآثار أنظمة الكلى، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وحتى السرطان.

ونشرت نتائج الدراسة إلى أن الفلورايد الموجود في مياه الشرب أدى إلى انخفاض معدل الذكاء وسجل بين الأطفال.

المزيد في هذه الفئة : « عصائر مفيدة للقضاء على الكرش

بحث في الموقع

إعلان

صحة ورشاقة

تابعنا على فيسبوك

إعلان