عطري السجاد في دقائق

السجاد النظيف يعيد للمنزل أناقته وينشر الرائحة الطيبة في أرجائه فلتكن عنايتك به بشكل دوري ولتكن النظافة عنوانا لمنزلك البهي.


لتنظيف السجاد، أفضل حل هو الخل ، اخلطي معاً: 3 ملعقة كبيرة من صابون الاواني في وعاء، 3 ملعقة كبيرة خل، نصف ملعقة صغيرة أمونيا، أضيفي 3/4 كوب ماء، امزجي الجميع بقنينة رش وعند الاستعمال تخرج رغوة من القنينية عند الضغط عليها، ضعي ذلك على السجاد باسفنجة وافركي بهدوء وفوراً يلمع السجاد. وتستخدم حتى على الكنب، ويستخدم فقط الرغوة وليس السائل... انتبهي لهذا.
ينصح بعدم استعمال الفرشاة القاسية في غسل السجاد خشية التأثير على الوبر وألوانه، وكذلك فإن تنظيف السجاد والموكيت بالمكنسة الكهربائية بصورة دورية كل أسبوع يحافظ عليه ويعطيه عمرا أطول، ويلزم أيضا تنظيفه عن طريق الغسيل كل ستة أشهر تقريبا بطريقة عملية تزيل كافة البقع المعلقة و كذلك الأوساخ المتراكمة والتي تعجز المكنسة الكهربائية عن إزالتها. ونورد هنا إحدى الطرق السهلة و الفعالة في التنظيف :
* يمكن رش المسحوق الخاص بغسيل السجاد وهو عادة شامبو لغسيل السجاد بحيث يغطي سطحه كاملا.
* انتظري الزمن المحدد والتي غالبا ما تكون «ساعتين أو ثلاثا» حتى يأخذ المسحوق مفعوله ثم أزيلي كل شيء بواسطة المكنسة الكهربائية.
كما أنه يتوجب تنظيف السجاد تنظيفا كاملا ودقيقا وبطريقة أعمق كل سنتين.
وفي الحالات التي يكون متسخا بشكل كبير يمكن تنظيفه كل سنة وذلك بغسله إما بطريقة يدوية بالماء والشامبو الخاص والفرشاة المخصصة للسجاد أكثر من مرة وتركه ليجف من الماء أو بالاستعانة بالشركات المتخصصة في تنظيف السجاد والموكيت والتي تستخدم البخار عن طريق الضغط في عملية التنظيف، كما أن هذه الشركات تستخدم جهازا أشبه بمكنستين يعمل بطريقة البخار مع الضغط دون الحاجة لاستعمال أي مسحوق أو فرشاة وهكذا تحافظ على وبر السجاد من التلف وعلى لمعانه، وتعيد له ألوانه الطبيعية فيعود السجاد إلى طبيعته الأصلية وكأنه جديد ولكنها شركات مكلفة إلى حد ما.

بحث في الموقع

إعلان

22.png

تابعنا على فيسبوك

إعلان